تحت شعار” الدولة الصحراوية المستقلة هي الحل” اتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب فرع الشهيد عمار ودهة محمد سالم مكتب أدرار نظم يوم تحسيسي حول القضية الصحراوية بالتنسيق مع جامعة ادرار ، الحدث الذي يهدف إلى تعريف الوسط الجامعي بالقضية الصحراوية وتطوراتها على الساحة الدولية، وكذا أحقية الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير المصير الذي تكفله الشرعية الدولية. افتتح الاحتفال بالنشيدين الوطنيين الصحراوي و الجزائري و وقفة ترحما على ارواح شهداء البلدين، ليعبر نائب رئيس الجامعة باسم السلطات الجامعية عن تضامنه اللا مشروط مع القضية الصحراوية كونها القضية التي ناصرها الشعب الجزائري منذ بداياتها الاولى، مشيرا الى ان اصحاب القضايا العادلة دائما يصلون لهدفهم المنشود ما داموا مصرين على انتزاع النصر ليقدم أمين المكتب لطلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب فرع الشهيد عمار ودهة محمد سالم مكتب أدرار مداخلة التي ثمن من خلالها مساندة الشعب الجزائري للشعب الصحراوي معتبرا هذه المساندة نابعة من قيم ثورة اول نوفمبر المجيدة، مؤكدا ان الشعب الصحراوي لا يمكن ان ينسى صنيعة الشعب الجزائري و الدولة الجزائرية التي وقفت معه في احلك الظروف. كما رحب بالضيوف المشاركين في احياء هذا اليوم المجيد الذي يحتفل به الشعب الصحراوي في كل مكان، معتبرا الاحتفال بالذكرى تعبيرا صادقا عن رغبة كافة اطياف الشعب الصحراوي في الحرية و الاستقلال. كما نظم الطلبة الصحراويين الدارسين بالفرع الطلابي معرضا تناول جوانب مختلفة من عادات و تقاليد الشعب الصحراوي بشقيه المادي و المعنوي، كون الثقافة الصحراوية جزء لا يتجزأ من هوية الشعب الصحراوي المناضل من اجل حقه في العيش بكرامة على كافة ربوع الوطن.

صور من اليوم الدراسي: