أدرار

افتتاح الملتقى الوطني الرابع لطلبة الدكتوراه بعنوان التفجيرات النووية الفرنسية بالصحراء الجزائرية

في اطار انفتاح الجامعة على المجتمع ومعالجة قضياه المهمة تم تنظيم ملتقى وطني بعنوان التفجيرات النووية الفرنسية بالصحراء الجزائرية بمناسبة 13 فبراير  بعين المكان بمدينة رقان 150 كلم ، أشرف على افتتاحه صباح اليوم والي ولاية أدرار رفقة رئيس المجلس الشعبي الولائي ومدير الجامعة البروفسور نورالدين أدجرفور وحضور السلطات المدنية والعسكرية . حيث أكد مدير الجامعة في كلمته على أهمية العلم والمعرفة في صناعة التطور والتقدم للأوطان  و ان التفجيرات النووية برقان محطة يجب الوقوف عندها من مختلف الجوانب داعيا في هذا الصدد الطلبة والباحثين إلى ضرورة تكثيف البحوث كل في مجال تخصصه في التاريخ والفيزياء النووية  ، ويبقى على جيل الاستقلال مسؤولية كبيرة في بناء الوطن وتشييده وحمل رسالة الشهداء والتضحية لأجلها.
الملتقى سيعرف عدة مداخلات يقدمها اساتذة قسم العلوم الإنسانية والتاريخ بالجامعة ومن مختلف الجامعات الوطنية ، وكذا تدريب طلبة الدكتوراة على معالجة بحوثهم حول هذا الحدث الهام .

 

مقالات ذات صلة ...